نتائج المبارياتالرئيسيةاليوميةبحـثالتسجيلدخول


 
 






 
 
 

 ليفربول يضع حداً لمسيرة سيتي ويحرمه من النهائي

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
avatarMajd Aqel
مدير شبكة الكرة العالمية

مدير شبكة الكرة العالمية

معلوماتيالجنس : ذكر

عدد المساهمات : 4271

تاريخ التسجيل : 29/05/2009

التقييم : 16


أوسمتي
معاينة الأوسمة
 :

مُساهمةموضوع: ليفربول يضع حداً لمسيرة سيتي ويحرمه من النهائي    الخميس يناير 26, 2012 6:02 am




نجح ليفربول في تناسي وضعه المخيب في الدوري المحلي, وبلغ المباراة النهائية لمسابقة كأس رابطة الأندية الإنكليزية المحترفة في كرة القدم, وذلك بتعادله مع ضيفه مانشستر سيتي 2-2 اليوم الأربعاء على ملعب "انفيلد" في إياب الدور نصف النهائي، وذلك لفوزه ذهاباً 1-صفر على ملعب "الاتحاد".

وظهر ليفربول بمستوى مخالف لذلك الذي قدمه في مبارياته الثلاث الأخيرة في الدوري المحلي حين خسر أمام سيتي بالذات صفر-3, وتعادل مع ستوك سيتي صفر-صفر ثم خسر أمام بولتون 1-3، إذ قاتل فريق المدرب الاسكتلندي كيني دالغليش بشراسة, ونجح في إدراك التعادل مرتين لكي يخرج في نهاية المطاف ببطاقة النهائي, حيث سيواجه كارديف سيتي الذي كان تغلب على كريستال بالاس بركلات الترجيح.

وعجز سيتي عن فك عقدته في معقل ليفربول, حيث لم يذق طعم الفوز منذ الثالث من أيار/مايو 2003 عندما تغلب على "الحمر" في الدوري بهدفين للفرنسي نيكولا انيلكا، مقابل هدف للتشيكي ميلان باروش، كما ودع مسابقة أخرى بعد أن خرج من دوري أبطال أوروبا, ثم تنازل عن لقب الكأس المحلية بخسارته أمام جاره اللدود مانشستر يونايتد، لينصب تركيزه على الدوري المحلي الذي يتصدره حالياً بفارق نقطة فقط عن جراه يونايتد.

وفشل سيتي في بلوغ المباراة النهائية لهذه المسابقة للمرة الأولى منذ 1974 عندما توج حينها باللقب الثاني بعد 1970, وذلك بفوزه في النهائي على نيوكاسل يونايتد 2-1.

أما بالنسبة لليفربول الذي كان يخوض أول مباراة له على أرضه في نسخة هذا الموسم, بعد أن لعب الأدوار الثلاثة السابقة خارج قواعده إضافةً إلى مواجهته سيتي ذهاباً في ملعب الأخير، فهو بلغ المباراة النهائية للمرة الأولى منذ 2005 حين خسر أمام تشلسي 2-3 بعد التمديد, الذي حرمه من تعزيز رقمه القياسي والفوز بلقب المسابقة للمرة الأولى منذ 2003, والثامنة في تاريخه من أصل 10 مباريات نهائية.

مجريات المباراة

كان ليفربول الذي بدأ اللقاء بثنائي الهجوم الويلزي كريغ بيلامي والهولندي ديرك كاوت بغياب الأوروغوياني لويس سواريز للإيقاف, وجلوس اندرو كارول على مقاعد الاحتياط، الطرف الأفضل في بداية اللقاء حيث كان قريباً من افتتاح التسجيل عبر الإسباني خوسيه انريكه لكن الحارس جو هارت تألق, وأنقذ فريقه (6) الذي افتقد خدمات المهاجم الإيطالي ماريو بالوتيلي لإيقافه أربع مباريات بسبب دوسه عمداً على رأس لاعب توتنهام سكوت باركر الأحد الماضي في الدوري.

وواصل ليفربول أفضليته وحصل على فرصة أخرى عبر تشارلي آدم بتسديدة من خارج المنطقة, لكن هارت تدخل مجدداً (11)، ثم غابت الفرص حتى الدقيقة 31 عندما أطلق الهولندي نايجل دي يونغ المواجهة من نقطة الصفر بعدما وضع سيتي في المقدمة من تسديدة صاروخية أطلقها من حوالي 25 متراً في الزاوية العليا اليسرى لمرمى الحارس الإسباني خوسيه رينا, بعد تمريرة من مواطن الأخير دافيد سيلفا.



ولم ينتظر ليفربول كثيراً ليدرك التعادل عندما منحه الحكم ركلة جزاء, بعدما ارتدت تسديدة المدافع السلوفاكي مارتن سكرتل من يد ميكا ريتشاردز، فانبرى لها القائد ستيفن جيرارد وسددها على يمين هارت (40).



وفي بداية الشوط الثاني كان ليفربول قريباً من التقدم على ضيفه عبر تسديدة من كاوت لكن هارت تألق وأنقذ مرماه, قبل أن يتمكن زميله جوليون ليسكوت من ابعاد الخطر (48)، ثم تدخل حارس الـ"سيتيزينس" مجدداً على ركلة حرة لجيرارد (53) ثم على تسديدة من ستيوارت داونينغ بعد تمريرة من كاوت (54).

ودفع ليفربول ثمن الفرص الضائعة لأن البوسني أدين دزيكو تمكن من وضع سيتي في المقدمة مجدداً في الدقيقة 67, عندما وصلته الكرة بتمريرة عرضية من الجهة اليسرى عبر الصربي الكسندر كولاروف فوضعها بالشباك عند القائم البعيد.

لكن بيلامي نجح في إدراك التعادل لأصحاب الأرض في الدقيقة 74 إثر لعبة جماعية بدأ كاوت الذي مرر للويلزي, فتبادل الأخير الكرة مع غلين جونسون قبل أن يسددها في الزاوية اليسرى الأرضية لمرمى هارت، مانحاً فريقه بطاقة المباراة النهائية التي ستقام في 26 الشهر المقبل على ملعب "ويمبلي" في لندن.



التوقيع


عذرا "نيوتن" ♥️ البايرن هو الذي يجذبنا ♥️

عذرا "ديكارت" ♥️ أنا بافاري إذاً أنا موجود ♥️

عذراً "دافنشي" ♥️ البافاري أجمل من الموناليزا ♥️

عذراً" أديسون" ♥️ البايرن هو مصباح العالم ♥️

عذرا "ايتها الشمس" ♥️ البايرن هى اشراقتي ♥️

عذراً "روما" ♥️ كل الطرق تؤدي إلى ميونخ ♥️

عذراً "جولييت" ♥️ المانيا هي حبيبتي ♥️



 

ليفربول يضع حداً لمسيرة سيتي ويحرمه من النهائي

 


 

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 -